التسوق على الإنترنت

حقائق سريعة

قد يكون التسوق على الإنترنت موفر للتكلفة ومريح، وقد يتساوى في أمانه مع التسوق في المتاجر أو عن طريق البريد. ولكي تضمن الأمان عند تسوقك على الإنترنت قم بالتالي:

· اعلم مع من تتعامل: تأكد من العنوان الحقيقي للبائع الذي تشتري منه على الإنترنت ومن رقم تليفونه إذا كانت لديك أسئلة أو مشكلات.

· اعلم ما الذي تشتريه على وجه التحديد: اقرأ الوصف الذي يقدمه البائع عن المنتج قراءة دقيقة، خاصة الملحوظات المكتوبة بخط صغير.

· اعلم التكلفة: واحسب الشحن والتسليم – وراعي احتياجاتك وميزانيتك – في التكلفة الإجمالية لأمر الشراء.

· سدد باستخدام البطاقة الائتمانية أو بطاقة الدفع الآجل: لضمان أقصى درجات الحماية الاستهلاكية.

·  تحقق من شروط البيع: مثل سياسات استرداد أموالك وتواريخ التسليم.

· اطبع سجلات التعاملات التي تقوم بها على شبكة الإنترنت واحتفظ بها.

يتيح التسوق على الإنترنت العديد من الفوائد التي لن تجدها إذا تسوقت في المتاجر أو عن طريق البريد. فالإنترنت دائماً مفتوحة 24 في اليوم وسبعة أيام في الأسبوع – وقد توجد عروض متعددة على الإنترنت. وبمجرد ضغطة بالفأرة يمكنك شراء تذكرة طيران أو الحجز في فندق أو إرسال زهور لصديق أو شراء الموضة التي تفضلها. ولكن طريق في تفحص ما تعثر عليه على الإنترنت يختلف قليلاً عما تقوم به لفحص الأشياء في المركز التجاري.

فإذا كنت تشتري أشياء من تاجر تجزئة على الإنترنت أو من موقع للمزادات، فالنصائح التالية تقدم النصيحة لمساعدتك في تحقيق أكبر استفادة من تجربة التسوق:

·  اعلم مع من تتعامل: يمكن لأي شخص أن يؤسس متجراً على الإنترنت ويمكنه استخدام أي اسم. لذا يجب أن تتأكد من العنوان الحقيقي للبائع الذي تشتري منه على الإنترنت ومن رقم تليفونه إذا كانت لديك أسئلة أو مشكلات. فإذا تلقيت نافذة منبثقة أو رسالة بريد الكتروني تطلب منك معلوماتك المالية أثناء التسوق لا تستجب لها ولا تضغط على الرابط الذي تحتويها. فالشركات الحقيقية لا تطلب منك هذه المعلومات عبر البريد الالكتروني.

· اعلم ما الذي تشتريه على وجه التحديد: أقرأ الوصف الذي يقدمه البائع عن المنتج قراءة دقيقة، خاصة الملحوظات المكتوبة بخط صغير. والمصطلحات من أمثال "مجدد" أو "عتيق" أو "تصفيات وفضل" قد تشير إلى أن المنتج ليس في أفضل حالاته، كما أن المنتجات التي تحمل أسماء تجارية مشهورة بأسعار رخيصة يصعب تصديقها قد تكون منتجات مقلدة.

· اعلم التكلفة: قم بزيارة المواقع التي تقارن الأسعار ثم قارن العروض (apples to apples) واحسب الشحن والتسليم – وراعي احتياجاتك وميزانيتك – في التكلفة الإجمالية لأمر الشراء. ولا ترسل مبالغ نقدية تحت أي ظرف من الظروف.

· تحقق من شروط البيع مثل سياسات استرداد أموالك وتواريخ التسليم: هل يمكنك رد المشتريات واستعادة أموالك بالكامل إذا لم يرضك ما اشتريته؟ وفي حالة قيامك برد المشتريات، تحقق ممن يتحمل تكلفة الشحن وإعادة التخزين، وتأكد من تاريخ استلامك لأمر الشراء.

·  احتفظ بأدلة ورقية: اطبع سجلات التعاملات التي تقوم بها على شبكة الإنترنت واحتفظ بها، بما في ذلك وصف المنتج وسعره، والفاتورة التي تظهر على الإنترنت، واحتفظ بنسخ من كل بريد الكتروني ترسله للبائع أو تستقبله منه. وأقرأ كشف بطاقة الائتمان عندما تتسلمه وتنبه لأي خصومات تحسب عليك بدون وجه حق.

·  لا ترسل معلوماتك المالية بالبريد الالكتروني: لا يعد البريد الالكتروني وسيلة آمنة لنقل المعلومات المالية مثل رقم بطاقتك الائتمانية ورقم حسابك الذي يقبل السحب بالشيكات، أو رقم التأمين الاجتماعي. فإذا كنت تقوم بتعامل مالي ورغبت في إدخال بياناتك المالية على موقع مؤسسة ما، ابحث عن المؤشرات التي تدل على أن هذا الموقع مؤمّن، كأن تظهر لك أيقونة على شكل قفل على شريط الوضعية (status bar) الخاص ببرنامج التصفح أو أن يبدأ اسم الموقع بالحروف https حيث يعتبر حرف (s) اختصاراً لكلمة (secure) أو آمن. ولكن لسوء الحظ لا يوجد مؤشر واحد مضمون مائة بالمائة، فقد تمكن بعض النصابين من تزوير أيقونات الأمن.

·  تحقق من سياسة الخصوصية: أقرأ سياسات الخصوصية للموقع، فهي توضح المعلومات الشخصية التي يجمعها الموقع وكيفية استخدامها وما إذ كانت تقدم للغير أم لا. فإذا لم تجد سياسة للخصوصية أو إذا عجزت عن فهمها فكر في التعامل مع مكان آخر يقدم خدمة أفضل للمستهلكين.

طباعة
قيم المحتوى
2.8